عاجل

أين المفر منك أم إليك

فتحى موافى الجويلى..

فتشت على مسكنى فاشقتنى محاولتى
فأى شوق اكابده من أجلك
أين هو هذا المفر
منك أم إليك
أرتسم الآسى على الوجه
فمن بلغ الأمان عثر على سعادته
ورقص وفقد وعية
حزين البس السواد جلده

فهل غاب الهدف بألم سكن صدرى
همآ قاسى وحزن بلغ السلوان واليقين
فكم ضللت الطريق بفكر شريد
شيئ كظلي يثفل بدنى
سأركد لوحدى لأتبين ما حولى
سحقآ لمن يحاول إفساد قلبى
لخظة سكوت .. على طرفة عيني
ماذا جرى لي .. إنصتى يا نفسى

هل توارى الزمان
فهويت غريب عنى
أحس بطعنة فى صميم قلبى
فهيا إنهض يا فؤادى
تحتاج للعودة لإنتباهك
بعد تلك الراقدة
روحى إنطرحت رغمآ عنى
فطلبت الراحة لتلاذمنى
بحثت عنى لعلى أجدنى
لقد نسيت ظمأى
فأسكت أيها المغرور
ودعك منى

فأحفظ الصمت يا نبضي
ويا روحى إسكنى عليائك وإطمئنى
فلقد ذقت الآلام رغما عنك
فكذبآ حرم عليك ولم يكتفى مني
لا تدعى محبتى وأنت تريدى ذلي
ورغم ذلك.. نام أنت فإطمئني
لقد نال الصبر مني…
فتحى موافى الجويلى
١٩/١٠/٢٠٢١

Hamdy

رئيس مجلس الإدارة ومعلم أول أ لغة إنجليزية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
Open chat