مقالات

اطفال بلا مأوى

بقلم د/ماريا حكيم

من أهم القضايا التى شغلت ولا تزال الرأى العام هى قضيه أطفال الشوارع …وهى مسأله مؤلمه جدا اذا اردنا الخوض فيها والتأمل فى وضعية طفل الشارع …فى السنوات الاخيرة حاول العاملين فى المجتمع المدنى ايجاد تسميات مختلفه لطفل الشارع منها على سبيل المثال اطفال فى خطر او الاطفال المعرضين للخطر …وهكذا ..أية كانت التسميات هو فى النهاية لم يجد ملجأ أو ملاذا له غير الشارع …مرت قضية اطفال الشارع بمراحل كثيرة وفى كل مرحله نجد ان تواجد الاطفال الشارع يتناقص ويتزايد ولكن فى كل الاحوال القضية لازلت قائمه ولم يوجد حل جزرى لها …وفى مراحل معينه يشكل اطفال الشوارع خطرا داهما على المجتمع اللذين هم من البدايه من ضحاياه مثلما حدث فى ثورة يناير من استغلال لهؤلاء الاطفال فى اعمال الشغب والفوضى وجميعنا عاش تلك الايام الثقيله ونتذكرها جيدا هذا بالإضافة الى استغلال هؤلاء الاطفال فى أعمال التسول والسرقه وتثبيت المارة بالاضافه الى استغلالهم جنسيا وقتل برائتهم وتشويه وجه المجتمع …..لكن فى المقابل وفى قتنا الحالى تبذل الدوله بكل اجزتها بالتضامن مع منظمات المجتمع المدنى و وكافة الجهات المعنيه جهود كبيرة للسيطرة على تلك الظاهرة وايجاد حل لها … وهذا هو موضوع المقال القادم ….
دمتم فى حفظ الله ورعايته ..
Dr.Maria Hakim

Hamdy

رئيس مجلس الإدارة ومعلم أول أ لغة إنجليزية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Open chat