أدب وشعر

لعبت دور الضحية

بقلم علي بدر سليمان

قد لبست اليوم زيا
ولعبت دور الضحية
لست قدرا ولا إماما
بل أنت أحمق غبيا
قد أزلت النور عنا
وزرعت حقدا وغيا
وزرعت بالأرض فتنة
مذهبية وطائفية
وجعلت الفقر كتابا
أنسيت الناس القضية
وقتلت في القلب حبا
زرعته ورود ندية
قد كنا في الحي نلهو
من الصبح حتى عشيا
كنا نلعب نفرح نمرح
ونزرع الأرض سويا
لكن الظلم غراب
قد سرق الحلم مليا
والحق صمته عذاب
فازداد الألم قويا
لن نرضخ للظلم حتى
لو كان شديدا عتيا
سنكون جنود شجعان
نحارب الظلام هيا
ننتصر بالحق نسمو
نفوس شامخة عليا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
Open chat