تقارير

متجهم ليس متجهم

بقلم / كنوز احمد

مارسوا تلك اللعبة من يحيطون به كمحاولة منهم لتوقع ما يكنه من حقيقة..
وهل مايظهره من جدية وقار أم مجرد هالة يحتمي بها!
ذكي أم يتذاكى؟

وحدها الأيام كفيلة لإثبات أو نفي ذلك
يوماً ما
سيتخلص من ذلك الجمود
هكذا يتمنون
لماذا؟
حقدا؟

ليس الذنب ذنبهم وحدهم فهو أيضاً ملفت للإنتباه، مثير للفضول…
مُتمهل ( تقيل) في الفعل ورد الفعل؛
متزن وثابت الخطوات ، واثق..

مُغامر وهذه بالتحديد تثير جنونهم هم الجالسون على عتبات التردد يشاهدون الفرص تتأبط ذراع المارة ينتظرون النتائج المضمونة لينهضو ويكررون التجربة،

أفكاره خارج الصندوق بينما هم قابعون بداخله يحتمون به من احتمالات الفشل؛

يعلم قيمة نفسه ، ويضعها في مكانة خاصة ، حتى إن حصلت عليه تشعر وكأنك نلت جائزة
هو الفائر طوال الوقت حتى وإن كانوا قد ضخموا الحقيقة وأعطوه أضعاف مايستحق..

شغل تفكيرهم ونال من وقتهم وبكامل ارادتهم
مستثمر جيد يستثمر ماله وطاقته لجذب انتباه الاخرين
يروج لذاته ، يستخدم التأثير النفسي للأشخاص..

جمود ليس جمود!؟
لايهم ليكن مايكون الأهم أنه لايتوقف لينتبه لكل تلك التوقعات، هاهو هناك بعيداً ونحن هنا لازلنا نتوقع!

Hamdy

رئيس مجلس الإدارة ومعلم أول أ لغة إنجليزية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Open chat