أخبار محلية

محافظ بورسعيد ونائب المحافظ ورئيس حي الضواحي ووكيل وزارة التعليم يشهدان احتفالية اعياد الطفوله

بورسعيد :مدحت خضر

جريدة الهرم نيوز & كتيبة الصحافة الحرة & بوابة صوت بورسعيد

==========================

محافظ بورسعيد ونائب المحافظ ورئيس حي الضواحي ووكيل وزارة التعليم

يشهدان احتفالية اعياد الطفوله

شهد اللواء عادل الغضبان ، محافظ بورسعيد ، اليوم الخميس ، احتفالية عيد الطفل والتى أقيمت بالمدينة الرياضية ببورسعيد ، و بمشاركة أكثر من ١٠٠٠ طفل من المراحل التعليمية المختلفة ( رياض الاطفال والابتدائي والاعدادي) بإدارات التعليم الخاص والتجريبي ورياض الأطفال ، وبحضور المهندس عمرو عثمان نائب المحافظ ، و الدكتور نبوي باهي وكيل وزارة التربية والتعليم والسادة مديري الإدارات التعليمية المختلفة وأولياء أمور الطلاب .

وخلال الاحتفالية ، تم تقديم الأوبريت الاستعراضي الغنائي ( مصر جديدة ) من تأليف الشاعر سامح الرازقي والألحان الفنان أحمد العجمي غناء الفنانيين إبراهيم عمر وفريدة عبد المنعم وبسمة مجاهد ومساعدوا الاخراج أشرف شرف و محمود سأسأ و ساره فؤاد ومحمد البنا ويقوم بالتصميم المخرج محمد عشري تحت أشراف المخرج محمد الدسوقي المستشار الثقافي لمحافظة بورسعيد ، والأوبريت يحث أبنائنا الاطفال علي الإنتماء لحب الوطن وتحقيق أمانيهم في مستقبلهم بعرض بعض التطوير في كل مجالات الحياة الاقتصاديه والاجتماعيه والثقافيه بمصرنا، وعرض صور لكبرى المشروعات القومية والخدمية بالمحافظة والدولة المصرية ، حيث يتم الاحتفال بعيد الطفل كل عام فى العشرين من نوفمبر بكل أنحاء العالم .

وخلال كلمته ، أعرب اللواء عادل الغضبان على سعادته بالأوبريت وأداء الطلاب ، مقدما الشكر والتحية للقائمين على هذا العمل الفنى العظيم سواء فننين أو رياضيين او شعراء ، مشيدا بالعرض المميز للطلاب و الذي يؤكد على حب الوطن والعمل الجماعي المثمر ، قائلا “أن العمل الفنى المقدم يمثل قيمة كبيرة جدا والذي يشير الى حب البلاد والمدرسة ” وقدموا نسيج ممتاز يعطي درس للتعاون وفريق العمل المميز .

وأكد المحافظ على أهمية التزام للطلاب فى المدارس والحرص على المشاركة فى الأنشطة الطلابية والثقافية والفنية والرياضية ، وان المدرسة تساهم فى تنشئة الطفل بشكل أكبر ،

كما وجه رسالة لأولياء الامور لأهمية الحضور المدرسى للطلاب والابتعاد عن الدروس الخصوصية ، والاعتماد على النفس ، مؤكدا على أهمية غرس حب المدرسة لدى الطلاب وتحصيل المناهج الدراسية من خلالها والابتعاد عن الدروس الخصوصية التى تهدر طاقات وأوقات الطلاب وأسرهم ، مشيرا إلى ان الدولة المصرية حريصة على تطوير العملية التعليمية بشكل مستمر لتنشئة أجيال قادرة على بناء الدولة ، وبما يتواكب مع التنمية التى تشهدها الدولة فى كافة المجالات .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Open chat