مقالات

منظومة التموين

الهرم المصرى نيوز

بقلم إبراهيم عيسى

اني اعلم جيدا أن التموين في مصر من الأشياء الحيوية التي يعتمد عليها المواطن في حياته وأنها بالفعل حياته وخاصة محدود الدخل المواطن البسيط وأنه لابد أن يصل التموين الي مستحقيه ولكني اتسأل من هم محدودي وكيف يتم توزيع التموين عليهم وما هي الآليات التي يتم التوزيع من خلالها ؟
لو تم توزيع التموين بشكل صحيح سوف يتم توفير كثيرا وكثيرا من أجل خزينة الدولة ومن هنا ما تم توفيرة سوف يوزع اولا علي المستحقين الفعليين وايضا سوف يكون هناك فائض يوزع علي باقي القطاعات الخدمية والاستهلاكية الموجوده في الدولة مثل الصحة والتعليم .

هناك الكثير من الأسر التي يجب رفع الدعم ورغم ذلك لا يتم الرفع كيف أن هناك عاملين بالدولة يتخطى راتبهم عشرة آلاف جنية ومن الممكن أقل من ذلك وما يزال يحصل علي تموين كيف رجل موظف وزوجته موظفه وكل منهم لهم راتب وخاصة لو تم جمع الراتبين سنجد الدخل لا يتخيله بشر ورغم ذلك يتحصل علي تموين اننا نجد كثيرا من القطاعات التي تعطي رواتب عالية مثل البنوك و القضاء والكهرباء والجيش والضرائب وداكاترة الجامعة الذين يتم انتادبهم وعملهم بأكثر من مكان ولهم أكثر من دخل وغيرها من القطاعات التي تعطي رواتب عالية كيف هؤلاء يتحصلون علي تموين؟ وهم ليسو مستحقين

كيف لطبيب يفتح عيادة وله ملف ضريبي يدفع بآلاف ويأخذ تموين كيف لمن لدية مشاريع حتي لو حرفي ويدفع عليها ضرائب وضرائب عالية يتحصل علي تموين كيف هناك من الحرفيين الذين يتخطى رواتبهم رواتب قاضي وبتحصل علي تموين لماذا لا يتم الربط بين وزارة التموين ووزارة المالية ممثلة في هيئة الضرائب حتي تتمكن التموين معرفة الناس وضرائبهم لما لا يتم الربط بين التموين والبنوك لمعرفة من خلال البنوك الناس ودخولهم ومدخراتهم فإن الدولة لن تتدخل في مدخراتهم ولكن ستعلم من خلالها من يستحق ومن لا يستحق .

اني اعلم تمام العلم ان هناك عاملين بالدولة وزوجاتهم من ضمنهم المدرسين عاملين بالحكومة ولهم رواتب و يعطون دروسا خصوصية والدروس دخلها مبالغ خيالية ويتحصلون علي تموين كيف هذا؟ لماذا لا يتم حذف هذه الفئات المستهدفة التي يتخطى دخلها علي الاقل عشرة آلاف جنية لو أن وزارة التموين تم الربط بينها وبين الضرائب والبنوك وتم ربط مؤسسات الدولة بعضها ببعض سوف يتم ضبط منظومة التموين ومن هنا سوف يصل التموين فعلا الي مستحقية وسوف تتحسن جودته والفئات التي ستخرج منه ليست في حاجة إليه

ميزانية الدولة سوف تتحسن ويقل الضغط عليها ومن هنا لن نحتاج الي اقتراض أو حتي رفع اسعار ومن هنا سوف يشعر المواطن بتحسن ويشعر بتنمية قي المقابل من تم حذفهم من للتموين لن يتأثرو من هذا الحذف والعائد الذي تم توفيره يعود علي باقي القطاعات التي من الممكن تخفيض نفقاتها المهم اننا نتمكن من عمل آلية صحيحة لحصر الناس منعا للظلم ، لابد من ربط قطاعات الدولة بعضها ببعض لكي نتمكن من فعل ذلك

لو تم حصر هذه الفئات سوف نجدها كثيرة والتوفير منها سوف يعود بالنفع علي ميزانية الدولة التي اتعبها الدعم والمواطن يظن كل الظن أن رفع الأسعار افتراء من الدولة علي الرغم أن الدولة مضغوطة وليس لها بد أو مهرب من ذلك لابد من تفعيل منظومة صحيحة للحصر وفرز الفئات الغير مستحقة ويعود الدعم والتموين ويتم تحسينة والفائض منه يوزع علي الصحة والتعليم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Open chat