مقالات

موائد الشيطان

 

كتب / علي ماهر

يُعدون لكم موائد الشيطان ويطهون لكم اشواكه ثم يحملون إليكم الوجبه كامله بسموم مختلف ألوانها.
والله قد احل الحلال وحرم الحرام وكلاهما واضح ومع ذلك تجلسون علي تلك الموائد موائد الشيطان وما تتناولونه منها ليس طعام ولكن ان ما تتناولونه منها فكر الشيطان بعدتزيينه بالفن الفاسد الهدام كم من اعمال فنيه افسدت افراد واجيال وامم.. لأنهم استقبلوا تلك الفنون والاعمال وتقبلوها بلا ادراك لتأثيرها وما تحمله من تأثير ضد قيم المجتمع وكأنها هدية السماء إليهم ولكنها في الحقيقة هدية ابليس .
كم من طالب قابلته في حياتك قلد علي سبيل المثال شخصيات سفله من ابطال مسرحية مدرسة المشاغبين كذلك كم من قلد الالماني وابراهيم الابيض وعبده موته وغيرهم من شخصيات لا تمت للانسانيه من قريب او من بعيد بصله وزينتهم السنيما والدراما وصفق لهم المجتمع… صفق لثقافة العنف ثقافة الشيطان لفكر فاسد يُروجه فنانين بمنظومة عمل غبيه تنخر في وجدان الأمه ويجني المجتمع ثمارها بعد حين
لكن من الذي دعم هذا النوع الوضيع من الاعمال الفنيه طوال الوقت انه الجمهور وهو فئة من الامه.. ثم بعد ذلك يندهشون من سيادة العنف في المجتمع!
ايها الجمهور انت لست طوال الوقت عظيم ولست طوال الوقت واعي وإلا ما كنت دعمت العنف الذي تجني الان ثماره وتشتكي منه.
رجاء نريدك واعي لمصلحتك ومصلحة الامه.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Open chat