أخبار عربيةتكنولوجيا

يكشف وزير قطاع العام عن آخر ما تم وصوله إلي تصنيع السيارة الكهربائية

تصنيع السياره الكهربائيه

 

أوضح  هشام توفيق؛ وزير قطاع الأعمال العام أن الإتفاقياات بشأن السياره الكهربائية تتم بمراحل تفاهم ثم اتفاق ثم أربعه عقود أخري حتي يكتمل المشروع.

فيما أوضح لنا هشام توفيق في برنامج ” الحكايه “

قال هشام توفيق في تصريحات لبرنامج “الحكاية” المذاع على قناة “أم بي سي مصر”: “طلبنا أسعار الاتفاق من الجانب الصيني ووجدنا رد غير جيد والأسعار كانت عالية وبالتالي لم يتم الاتفاق”.

وأضاف”  وزير قطاع الأعمال” ، أنه كان هناك اتفاقًا على إنتاج عدد كبير من السيارات؛ وهذا يتتطلب تخفيض كبير في أسعار المكونات؛ وهو ما لم يحدث؛ لذا كان لا بد من البحث عن بديل آخر حمايةً للمستهلك المصري وربحية الشركة.

 

تفاصيل أخري مع الإعلاميه عزه مصطفي

وفي خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامية عزة مصطفى ببرنامج «صالة التحرير»، المذاع على قناة صدى البلد، أن الشركة المصرية تتعاون مع شركة أوروبية وطوروا أبحاث خاصة بإنتاج السيارات

 

وقال هشام توفيق، وزير قطاع الأعمال العام، إنه تم توقيع عقد مع شركة مصرية لصناعة سيارة كهربائية ذاتية القيادة، مضيفًا أن هناك شركات مصرية تقوم بتصنيع الأتوبيس الكهربائي للاستخدام المحلي والتصدير.

تحديد 3 شركات صينية للتفاوض معها

قال هشام توفيق وزير قطاع الأعمال العام، لمصراوي، إن الوزارة ستجتمع مع 3 شركات صينية الأسبوع المقبل، لبدء مشاورات التعاون لتصنيع السيارة الكهربائية.

وأوضح الوزير أنه تم التواصل مع 3 شركات من الشركات المقترحة من الاستشاري الألماني، وسيتم الاجتماع معها بالتتابع الأسبوع المقبل، لبحث إمكانية التعاون مع شركة النصر للسيارات.

فيما يترواح سعر السياره ؟

يترواح سعر السيارة التجاري للمستهلك ما بين 300 إلى 320 ألف جنيه، بعد تقديم دعم نقدي تتحمله وزارة المالية يصل إلى 50 ألف جنيه، لتحفيز للشراء.

فيما أوضح الوزير

 

وأوضح الوزير، أن عملية البحث تستهدف الوصول لسيارة كهربائية “تقترب من مواصفات السيارة E70 التي كان مقررًا إنتاجها، وتم اختبارها في مصر”

 

كما تستهدف الوزارة، اختيار سيارة كهربائية بديلة، في إطار الأسعار التي حددتها سابقًا كسعر نهائي لبيع السيارة المصنعة في مصر تجاريًا.

 

 

وأوضح الوزير مره أخري “أُطمئن الناس أن الوزارة وهي تنهي التفاوض مع الشركة الصينية، كانت بدأت بالفعل البحث عن بدائل ومع استشاري ألماني، وهو من أكبر المكاتب الاستشارية في صناعة السيارات على مستوى العالم” وفقا للوزير.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Open chat